الاسلام
هاذه النافذة خاصة بالاعضاء ان كنت غير مسجل فارجو الانضمام لنا لنصرة رسول الله عليه افضل الصلاة وازكا التسليم





وشكراااا مدير المنتدى


قصص الانبياء.السيرة النبوية الشريفة.اركان الاسلام.علامات الساعة.الاعجاز الكوني في القران.اشرطة فيديو.صحابة رسول الله.استراحة فكاهة..............
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الشهادتين..............
الخميس أكتوبر 26, 2017 10:57 pm من طرف الفقير الى عفو الله

» اهلا وسهلا بكم في موقع اسلام لنصرة سيدنا رسول الله صلي الله عليه وسلم
السبت أكتوبر 07, 2017 12:35 am من طرف الفقير الى عفو الله

» فتاة دمرت حياتها بسسب محادثة علا الشات
السبت أغسطس 17, 2013 1:14 am من طرف أحمد صالح

» قصة نبي الله لوط عليه السلام
الثلاثاء يونيو 22, 2010 12:46 am من طرف نور الاسلام

» إحدى عشر وسيلة للتأثير على القلوب
السبت يونيو 19, 2010 12:27 am من طرف نور الاسلام

» النجم الثاقب والثقب الأسود: رؤية جديدة
السبت يونيو 19, 2010 12:06 am من طرف الفقير الى عفو الله

» ايقونات تساعد في تحسين موضوعك
السبت يناير 02, 2010 10:01 pm من طرف الفقير الى عفو الله

» اجمل ايقونات
الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 10:47 pm من طرف الفقير الى عفو الله

» حجابي...................................
الجمعة نوفمبر 06, 2009 10:42 pm من طرف الفقير الى عفو الله

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني


شاطر | 
 

 أصناف الشباب؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المسلمة
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

عدد الرسائل : 34
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : سعيدة
السٌّمعَة : 0
نقاط : 113
تاريخ التسجيل : 13/08/2009

مُساهمةموضوع: أصناف الشباب؟؟   السبت أغسطس 22, 2009 5:53 pm


>>> الصنف الاول <<<

متدين فى الجملة ، فهوة متقيد بآداب الاسلام ومعظم أحكامه ولا سيما الاجتماعية منها والبارزة . فالشاب من هذا الصنف لابد ان يتزوج فيما بين العشرين والثلاثين من عمره ، لا يستثنى من ذللك الا اصحاب الظروف الاستثنائية الخاصة . والزواج فى اعتبار مثل هذا الشاب بمثابة ساعة الافطار للصائم ، يحشد له جميع آماله الدنيوية فى الحياه ، ويجعل منه ركيزة سعادته كلها

والشباب من هذا الصنف يبحث عن الفتاه كما يحبها ، ولكن ضمن دائة الستر والصيانة التى آمن بها ونشأ فى داخلها . وحتى لو بعدت به الظروف عن هذه الدائرة فى بعض الأحيان لأسباب مما قد يمتحن به الشاب ، فإنه لا يطمئن لفتاه ستصبح أما لأولاده إلا إذا رأى طابع الدين والستر جليا وأصيلا فى حياتها

وهذا الشاب لن يصطدم بمشكلة الجهل بشكلها او عدم الاطمئنان الى خلقها ، فإن شريعة الله عز وجل قد حلت له المشكلة عندما شرعت له ، بل أمرته أمر ارشاد وندب ان ينظر اليها ويكلمها ، حتى اذا شعر من نفسه أنه لم ينل حظا كافيا فى المرة الأولى لمعرفتها وتبين ما ينبغى ان يطمئن اليه منها ، كان له ان يعاود النظر ثانية وثالثة


>>> الصنف الثانى <<<

متفلت عن سلطان الدين وأحكامه ، فهو لا يبالى ان يمتع نفسه بحظوظها كلما تسنى له ذللك لافرق بين ان ينالها من حل او حرام !.. فالشاب من هذا الصنف ان تزوج ، فهو انما يدخر زواجه الى اواسط عهد الكهولة او آخرها . ولن تجد واحدا من هؤلاء تزوج قبل سن الخامسة والثلاثين ّ!.. الا ان يكون لظروف استثنائية نادرة

والزواج فى اعتبار مثل هذا الانسان كرجوع السائح الى داره بعد نزهة استنفذت المتعة فيها كل نشاطه وطاقاته ، حتى اذا ادركه الملل والجهد ، عاد الى داره يبغى فيها الراحة والهدوء !.. فهو_ وقد نال من صنوف اللذات مغنما بدون مغرم _ انما يريد من الزوجة الآن ان تعينه فى راحة ينشدها او قرار يتطلبه ، اكثر من ان يريد بالزواج متعة يشترك مع الزوجة فيها ، وسعادة يلتقى مع الزوجة على ارتشافها

وما أكثر ما تظهر بالرغبة فى الزواج من قبل ، فانجذبت الفتيات اليه من هنا وهناك ، كل تعرض له ما عندها من زينة ورقة وجمال ، على مذهب هؤلاء المخدوعات اللائى يحسبن ان الفتاه لايمكن ان تعثر على الزوج الذى تبغيه الا فى الشارع الذى تتعرى فيه ، فتذوق من هذه وتلك وتيك .. ونال ما يبغيه منهن _ كما قلنا_ غنيمة بدون مغرم. اذ تنهى بكل منهن خليله اليوم ، ثم نبذها وراءه خليلة الغد

***

وبين الرجل والمرأة فارق فى التسابق الى حظوظ النفس ، قلما يتبينه الناس ، تكون المرأة هى الخاسرة فيه دائما !.. اذ المرأة مهما تحللت عن قيود الدين و الآداب ، فإنها لا تصل الى قمة سعادتها الا فى ظلال بيت تصبح أما سعيدة فيه . والرجل مهما كان شأنه انما تهفو نفسه الى نعيم تصفو لذته عن كدور الغرامة او المسئولية او الجهد ، ولا يفطم نفسه عن التعليق بذللك الا دين يتحكم بمجامع قلبه . فاذا فقد الدين فإن الرجل والمرأة يلتقيان على مائدة تكون المرأة دائما هى الطرف المغلوب فيها

***

وحصيلة هذا الكلام كله ، واقع مشاهد ملموس لا يحتاج الا الى تأمل وانتباه . وهو ان نسبة الذين يقبلون على الزواج من الشبان المتدينين تزيد على ضعف نسبة من يقبلون عليه من المتحللين او المتحررين . والمتدينون لا يتزوجون الا فى الحجز الصالح ولا يتعلقون الا بجمال ذات خلق وستر ودين . ونتيجة لذلك فان العنوسة لا تشيع _ فى اعم الاحوال _ الا فى الاسر التى شاءت ان تتفلت عن منهج الدين وحكمه وتربيته

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أصناف الشباب؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاسلام :: حيـــــاتنا المعاصرة :: الشبــــــــــــاب-
انتقل الى: